وقفة احتجاجية لإدانة احتجاز العدوان لبواخر المشتقات النفطية

نظمت قيادات وموظفي وزارة الصناعة والتجارة ومؤسساتها والهيئات التابعة لها وقفة احتجاجية لإدانة احتجاز قوى العدوان ثمان بواخر خاصة بالمشتقات النفطية في ميناء جيبوتي تحت مبررات وذرائع لا صحة لها. مطالبين الأمم المتحدة بإتخاذ اجراءات منصفة لشعبنا عن كارثة احتجاز العدوان لتلك البواخر المحملة بالمشتقات النفطية والتي تعني المواطنين بالدرجة الأولى وتعتمد عليها دور المستشفيات ووسائل النقل والمصانع والمشاغل وغيرها من الجهات الحيوية والصحية والإقتصادية في البلاد وستنذر بتداعيات وخيمة على مختلف الأصعدة والمجالات. ورفع المحتجون شعارات منددة بجريمة استهداف تحالف العدوان لأبنائنا الطلبة وهو يؤدون واجبهم التعليمي في صروح العلم وما آلت إليه الجريمة من ضحايا بالعشرات من دون وجه حق. مجددين دعوتهم ومناشدتهم لكل أحرار العالم بإتخاذ موقف صارم للحد من استهداف الأبرياء والمواطنين العزل . وفي الوقفة أوضح محمد الهاشمي نائب وزير الصناعة ان هذه الجرائم لن تزيد شعبنا إلا صمودا وثباتا تجاه كل تلك التصرفات اللإنسانية والغير مسئولة. مشيرا إلى ان التمادي باحتجاز تلك البواخر سيسبب العديد من الأزمات الانسانية وتوقف العديد من مصالح المواطنين ويفاقم من تدهور الحالات الصحية والتي تعتمد كليا على تلك المشتقات الوافدة للبلاد. حضر الوقفة محمد يحيى عبدالكريم وكيل قطاع خدمات الاعمال وبسام الغرباني وكيل قطاع التجارة الخارجية ووكيل قطاع الصناعة عادل مرغم ومدراء عموم وموظفي الوزارة .

صادر :الإدارة العامة للعلاقات العامة والإعلام 8 أبريل 2019