الصناعة تعتزم تنظيم لقاءات بين الجهات الحكومية والقطاع الخاص لدعم المبتكرين ومشاريعهم

08/يونيو/2019
تعتزم وزارة الصناعة والتجارة خلال الأيام القادمة تنظيم لقاءات عمل بين الجهات الحكومية والقطاع الخاص والمبتكرين المشاركين في المسابقة الوطنية لرواد المشاريع الابتكارية للخروج ببرامج عملية لدعم المبتكرين ومشاريعهم المختلفة .
وأوضح وزير الصناعة والتجارة عبد الوهاب يحيى الدرة في تصريح لموقع الوزارة أن الوزارة أعدت برنامج لعقد سلسلة من اللقاءات المتخصصة التي تضم الجهات والمؤسسات الرسمية ومؤسسات وشركات القطاع الخاص والمؤسسات الأكاديمية مع المبتكرين المشاركين في النسخة الأولى من المسابقة الوطنية لرواد المشاريع الابتكارية التي اقامتها الوزارة خلال الفترة ابريل – يونيو 2019م لبحث تبني هذه الجهات للمشاريع ورعايتها للمبتكرين عملياً.
وأشار إلى أنه سيتم عقد لقاءات مع المسئولين في وزارتي الزراعة والصحة والشركات الطبية والانتاج الزراعي للبحث في الجوانب العملية والتنفيذية لتمويل تلك المشاريع الابتكارية ولقاءات مع الأكاديميين والجهات العلمية لبحث تبني مشاريع قطاع تقنية المعلومات وغيرها.
ولفت الوزير الدرة إلى أنه تم تكليف القطاعات والإدارات المختصة في الوزارة بالإعداد والترتيب لعقد هذه اللقاءات وإعداد برامجها وأجنداتها بما يسهم في إنجاحها وتحقيق الغايات المنشودة منها في إخراج المشاريع الابتكارية إلى حيز النور لإيجاد شراكة حقيقة بين المخترعين والمنتجين والمصنعين والدولة للخروج بمنتج يمني متميز يلبي احتياجات السوق المحلية في جميع المجالات.
وقال " إن الوزارة ستعمل على تعزيز التعاون مع مؤسسات التعليم العام والجامعات ومراكز الأبحاث للقيام بدورها في تطوير البحث العلمي واستقطاب المخترعين والمبدعين وتشجيعهم وتطوير ابتكاراتهم واختراعاتهم بطرق علمية ومهنية وصولاً إلى تحقيق الأهداف المرجوة منها في خدمة الوطن ".
وأكد وزير الصناعة والتجارة أن هذه اللقاءات تأتي ضمن البرنامج العملي والتنفيذي لأهداف المسابقة في تشجيع المخترعين بعرض أفكارهم والتعريف باختراعاتهم وتقييمها والاستفادة من تبادل الخبرات وتطوير الأبحاث ونشر ثقافة الاختراع وإيجاد ثقافة اجتماعية تستفيد من الاختراعات في تطوير الصناعات الوطنية.
وبين أن الوزارة أقرت إقامة هذه المسابقة بشكل سنوي في إطار تنفيذ الرؤية الوطنية لبناء الدولة اليمنية الحديثة التي تؤكد على أهمية دعم المبتكرين والمخترعين والشباب المبدعين في شتى المجالات وتشجيعهم على الإنتاج والابتكار العلمي والتأكيد على إسهامات الشباب والمبتكرين في تحقيق نقلة متميزة لليمن في المجالات الاجتماعية والاقتصادية والتنموية ودعم طموحاتهم وتنميتها.
 ودعا الوزير الدرة كافة الجهات الرسمية والقطاع الخاص والشركات والمصنعين إلى المشاركة الفاعلة في هذه اللقاءات لتحقيق الفائدة للجميع والاستثمار في إيجاد البدائل لمتطلبات البناء والتنمية وتجاوز تداعيات الحصائر والعدوان الجائرين على البلاد.
كما حث وزير الصناعة والتجارة كافة المبتكرين المشاركين في المسابقة إلى التفاعل مع هذه اللقاءات من خلال العرض السليم والعلمي والتسويق الدقيق لابتكاراتهم والعمل على تطويرها وبما يسهم في إخراجها إلى المجتمع للاستفادة منها.
وجدد الوزير الدرة تقدير قيادة الوزارة لدعم رئيس المجلس السياسي الأعلى الأخ مهدي المشاط ورئيس الوزراء الدكتور عبد العزيز بن حبتور والوزراء ومؤسسات القطاع الخاص لهذه المسابقة وكافة الجهود المبذولة من قبل اللجنة الإشرافية ولجنة التحكيم واللجان المساعدة ووسائل الإعلام والتي أسهمت في إنجاحها .
صادر :الإدارة العامة للعلاقات العامة والإعلام