افتتاح معرض منتجي صنع يدي:

شيبان : الصناعات الحرفية ضرورة في ردف الاقتصاد الوطني
الإدارة العامة للعلاقات العامة والإعلام
15مايو 2018
أوضح وكيل وزارة ابصناعة والتجارة لقطاع خدمات الاعمال الاستاذ عبدالإله يحيى شيبان أن الغرفة التجارية بصنعاء جسدت  فعليا المسئولية المجتمعية والشراكة الفاعلة مع الحكومة في كل جوانب الاهتمامات التي تهم قضايا المجتمع اليمني في مختلف الاتجاهات الاقتصادية خاصة
 منذ بدء العدوان و بدمجهم التحدي أمام لعدوان وأمام التحدي الاقتصادي الأكبر بإيجاد العديد من المساحات المتغلبة على الحصار وليتغلب المواطن على محاولات العدوان البائسة لتركيع وإذلال الشعب اليمني في معيشته.
وقال شيبان أثناء افتتاحه معرض معا نلتقي للارتقاء بالمنتج المحلي والذي نظمته الغرفة التجارية بأمانة العاصمة في إطار حملة نصنع لنبقي ـ منتجي صنع يدي . قال إن جهود رجال المال والأعمال الذين يبذلون جهودا محورية في توفير السلع الاستهلاكية للمواطنين وعلى وجه الخصوص غرفة تجارة امانة العاصمة يستحقون كل الشكر والثناء لجهودهم الوطنية المخلصة ومسئوليتهم العالية تجاه مايعانية أبناء شعبهم من أزمات اقتصادية خانقة.
مؤكدا أن وزارة الصناعة والتجارة ستذلل كل الصعاب والمعوقات أمام رائدات وسيدات  الأعمال في بلادنا وستكون نعم العون لرائدات  الصناعات الحرفية لدورهن البارز في دعم  الاقتصاد الوطني  والتنمية والاستثمار في مختلف التوجهات  ومن حقهن على الحكومة ومنظمات المجتمع المدني والمانحة ورجال الأعمال تنمية  استثماراتهن
وقبل كل ذلك دور وزارة الصناعة والتجارة باعتبار أن ثاني هدف لها هو استقطاب الأموال لاقامة مشروعات انتاجية وتنموية .
وبين شيبان ان أبرز المعوقات التي تواجه الصناعات الحرفية لسيدات الأعمال تتضمن بمشاركات مشكلة ان الكثير تكون مساهمتهن  وقتية ومناسباتية تفقد هده المشاريع أهميتها وديمومتها . ولهذا لا بد من وجود  استراتيجيات  ورؤى مستقبلية تضمن استمرارية الصناعات الحرفية
واوضح شيبان أن وزارة الصناعة والتجارة اطلقت مشروعية استراتيجية الأعمال وتم مناقشة السلبيات التي تتعرض لها بيئة الأعمال
وقال  نحن نتقبل كل ما يأتي من انتقادات أو  أفكار أو مقترحات تؤي إلى تنمية بيئة الأعمال في بلادنا. فبلادنا تتميز  بالفرص والكفاء ات الاقتصادية وبالمقابل  فالسجل الحرفي معفي جملة وتفصيلا من كل المبالغ والرسومات والالتزامات التي يتطلبها كل منتج غير حرفي
ومعفية من ضريبة الدخل والأرباح وهي فرصة ذهبية للتوجة نحو هذه الصناعات لما له من فائدة على رائدات الأعمال والبلاد بشكل عام.
حضر الفعالية أعضاء الغرفة التجارية بصنعاء والأستاذ منذر الشرجبي وكيل الوزارة لقطاع التجارة الداخلية ومستشار وزير الصناعة محمود النقيب ومدير عام العلاقات العامة والإعلام بالوزارة والاخت سماح الخولاني وعدد من رجال المال وسيدات الأعمال.