اجتماع بوزارة الصناعة لمناقشة آلية الحد من الحمولات الزائدة على شبكة الطرق

صنعاء ٦ ديسمبر ٢٠٢٠م (سبأ)
عقد بصنعاء اليوم اجتماع برئاسة وزير الصناعة والتجارة عبد الوهاب يحيى الدرة لمناقشة  آلية العمل المشتركة للحد من الحمولات الزائدة لشاحنات النقل على شبكة الطرق .
واستعرض الاجتماع بحضور  رئيس الهيئة العامة لتنظيم شئون النقل البري وليد الوادعي ورئيس مجلس ادارة صندوق صيانة الطرق المهندس نبيل الحيفي وعدد من مدراء العموم والمختصين بوزارة الصناعة والتجارة واعضاء اللجنة المشتركة للحد من الحمولات الزائدة على شبكة الطرق خطط اللجنة وبرامجها وأنشطتها التوعوية وإجراءات ضبط الحمولات الزائدة من مصادر التحميل الرئيسية المتمثلة في الموانئ والمنافذ والمراكز والمحاجر والمصانع والمخازن التجارية .
وفي الاجتماع شدد وزير الصناعة والتجارة على ضرورة تضافر الجهود وتكاملها بين مختلف الجهات للحفاظ على شبكة الطرق وحمايتها من التدهور .
وأشار إلى أهمية نشر الوعي المجتمعي بخطورة الحمولات الزائدة على مستخدمي الطريق وزيادة الحوادث المرورية. 
وأبدى استعداد الوزارة لتقديم كافة أوجه الدعم والتوجيه إلى كافة المصانع والمعامل وشركات نقل البضائع بضرورة الالتزام بالحمولات القانونية من قبل شاحنات النقل وفقا للقانون ولائحته التنفيذية. 
وثمن وزير الصناعة والتجارة الجهود المبذولة من قبل هيئة تنظيم شئون النقل البري وصندوق صيانة الطرق لحماية الطرق .. داعيا الجميع إلى 
الالتزام بالحمولات القانونية على شبكة الطرق للحفاظ على سلامة مستخدميها. 
فيما استعرض رئيس الهيئة العامة لتنظيم شئون النقل البري جهود الهيئة والإجراءات التي اتخذتها للحد من الحمولات الزائدة على شبكة الطرق.
ولفت إلى أن حركة أسطول النقل خلال العام الماضي ٢٠١٩م وصلت إلى ٧٣٧ ألف و٧٥٣ شاحنة نقل ثقيل .. مشيرا إلى أن ذلك يؤثر بشكل كبير على شبكة الطرق ويعرضها للدمار. 
وأكد أهمية تطبيق القانون   ولائحته التنفيذية والالتزام به .
من جهته تطرق رئيس إلى أهمية الحفاظ على شبكة الطرق باعتبارها الشريان الرئيسي لحركة النقل وتخدم كافة قطاعات التنمية .
وأكد العمل على تنفيذ إجراءات الضبط للمخالفين والحد من الحمولات الزائدة التي تلعب دورا أساسيا في انهيار الطرقات ودمارها .