تدشين النزول الميداني لضبط المحتكرين للأدوية والمستلزمات الطبية

صنعاء 31 مايو 2020م

دشن وكيل وزارة الصناعة والتجارة لقطاع التجارة الداخلية بسام الغرباني ورئيس الهيئة العليا للأدوية والمستلزمات الطبية الدكتور محمد المداني اليوم بأمانة العاصمة النزول الميداني لضبط المتلاعبين والمحتكرين للأدوية.

وخلال التدشين بحضور مدير عام مكتب الصناعة والتجارة بأمانة العاصمة صادق صلاح و رئيس الجمعية اليمنية لحماية المستهلك فضل منصور أكد الوكيل الغرباني الحرص على ضبط كل من يتلاعب ويحتكر هذه المواد والمستلزمات الطبية  ويستغل حاجة الناس والمتاجرة بمعاناتهم  .. مشدداً على أن الدولة لن تتهاون  وستتخذ كافة الإجراءات اللازمة حيال المتلاعبين .

وأشار إلى أن الوزارة انطلاقاً من دورها الرقابي المنتظم لمنع الاحتكار بكافة أشكاله وأنواعه والتلاعب بأسعار هذه المواد مستمرة بالتنسيق مع الهيئة العليا للأدوية  في عملية الرقابة والنزول الميداني لضبط المتلاعبين من التجار والمستوردين وكذا المصنعين والمنتجين المحليين واتخاذ الإجراءات القانونية اللازمة.

  ولفت إلى انه تم توجيه كافة مكاتب الوزارة بأمانة العاصمة والمحافظات بالقيام بعملية رقابة ونزول ميداني لضبط المتلاعبين وتحقيق الاستقرار التمويني من هذه المواد.

ونوه بالتعاون والتنسيق بين وزارتي الصناعة والتجارة والصحة العامة والسكان و الهيئة العليا للأدوية في عملية النزول الذي سيستمر خلال الفترة القادمة لضبط استقرار الأسواق فيما يتعلق بعملية بيع وإنتاج المستلزمات الطبية والمواد المطهرة والأدوية. 

من جهته شدد رئيس الهيئة العليا للأدوية على ضرورة تكامل الجهود من قبل كافة الأجهزة المعنية بما يحقق الاستقرار التمويني لهذه المواد. 

وأكد بأنه تم إلزام مستوردي ومنتجي ووكلاء هذه المواد بالبيع المباشر للمستهلك وبالاسعار التي تحددها الهيئة.. لافتا إلى أن اللجان الميدانية لن تتهاون في ضبط كل من يخالف وسيتم إغلاق المحلات والوكالات التي لاتلتزم بالأسعار أو تلك التي تحتكر هذه المواد وتستغل حاجة المواطنين لها .

من جهته أشاد رئيس الجمعية اليمنية لحماية المستهلك بهذه الجهود لضبط استقرار الاسواق والرقابة على الأسعار للمستلزمات  الطبية والأدوية.. لافتا إلى استعداد الجمعية التعاون مع وزارتي الصناعة والتجارة والصحة العامة والسكان والهيئة العليا للأدوية والهيئة في هذا الجانب وبما من شأنه تحقيق أهداف هذه الحملة . فيما أوضح مدير عام مكتب الصناعة والتجارة بأمانة العاصمة أن فرق المكتب بالتعاون مع عمليات الوزارة ولجان هيئة الأدوية مستمرة في عملية النزول الميداني لضبط المتلاعبين والمحتكرين للأدوية والمستلزمات الطبية. 

ولفت إلى أنه تم خلال اليوم الأول إغلاق ستة مخازن لتجار الادوية والمستلزمات الطبية بناء على محاضر مخالفات من حيث الاسعار والاحتكار للادوية والمستلزمات الطبية الصادرة من الهيئة العليا للادوية .

حضر التدشين نائب مدير عام مكتب الصناعة والتجارة بأمانة العاصمة عبود العنسي .