انعقاد ورشة عمل حول الربط الشبكي بين وزارة الصناعة والتجارة والجهات ذات العلاقة بالشأن الاقتصادي بصنعاء

 بتوجهات معالي الاستاذ عبده محمد بشر وزير الصناعة والتجارة نظمت وزارة الصناعة والتجارة صباح اليوم الأحد 28 يناير 2018م ورشة عمل خاصة بالربط الشبكي بين وزارة الصناعة والتجارة والجهات ذات العلاقة في الشأن الاقتصادي بمقر الوزارة بصنعاء.
 
وأكد وكيل قطاع خدمات الأعمال  بوزارة الصناعة والتجارة الأستاذ عبدالاله يحيى شيبان على أهمية تطوير الأداء العام في الوزارات من خلال الانتقال من العمل الروتيني اليومي الى عمل الكتروني يسهل من خلاله  سير الاعمال على الجهة المعينة والتاجر والمواطن وللنهوض بالبلد اقتصاديا.
 
وأضاف شيبان أن وزارة الصناعة والتجارة بصدد عمل ربط شبكي كوسيلة وحاجة أساسية وملحه للانتقال إلى التكامل المعلوماتي ليكون نواة الحكومة الإلكترونية والنهوض بالتجارة سواء كانت الداخلية او الخارجية.
 
واشار شيبان ان الظروف الراهنة التي تمر بها البلاد وتدمير العدوان لعدد كبير من المنشآت الاقتصادية وفقدان الكثير من الوثائق خلال الاحداث التي مرت بها البلاد في العام 2011م وإنها بدأت استرداد بنيتها التحتية بشكل الكتروني بعد العودة إلى مبنى الوزارة في بداية العام 2016م كان محفزا قويا لإيجاد حل جذري يخرج البلاد من ازمته الاقتصادية .
 
ولفت شيبان إلى انه تم نهاية ديسمبر الماضي تدشين البوابة الالكترونية لوزارة الصناعة بهدف الوصول إلى ايجاد عملية ربط شبكي بين الوزارة وجميع الجهات ذات العلاقة وتم خلال التدشين الاقرار والتوجيه من المجلس السياسي الاعلى بتقديم كافة الدعم اللازم لإنجاح عملية الربط الشبكي لما له من أهمية في تطوير العمل والأداء الحكومي.
 
فيما اوضحت مدير عام نظم المعلومات بالوزارة أروى القباطي إن الوزارة تسعى من خلال إنشاء البوابة الالكترونية إلى تفعيل عملية الربط الشبكي لتحقيق انسياب المعلومات وتدفقها بين الجهات ذات العلاقة بما يحقق تقديم خدمات شاملة وفعالة ذات جودة عالية وتنمية اقتصادية مستدامة وتحسين فرص العمل.
 
هذا وقد ناقشت الورشة عدد من الاوراق حول الربط الشبكي بين المؤسسات الحكومية المقدمة من ممثلي وزارات الصناعة والتجارة والمالية والنقل ومصلحتي الجمارك والضرائب والهيئة اليمنية للمواصفات وهيئة الاستثمار وشركتي النفط والغاز والجهاز المركزي للإحصاء وشركة يمنتراك وكاك بنك كان مضمونها حول كيفية الارتقاء بمستوى الاداء الحكومي وتطوير العمل بين مؤسسات الحكومة للوصول إلى نتائج ايجابية بأقل جهد وأقل وقت.
 
والتأكيد على ضرورة تطوير الاداء العام للجهات الحكومية من خلال تنفيذ وتفعيل الربط الشبكي كوسيلة أساسية وملحة للانتقال إلى التكامل المعلوماتي وأتمته الأعمال كنواة للوصول لآلية الحكومة الالكترونية.
 
اختتمت الورشة بعدد من التوصيات منها ضرورة قيام كل جهة بوضع خطة عمل خاصة بها للربط الشبكي وتوفير كافة المتطلبات الحديثة في مجال تقنية الربط الشبكي وتشكيل لجنة تسيير من الوزارة والجهات ذات العلاقة لمتابعة الربط الشبكي.
 
بالإضافة الى اهمية تأهيل الكوادر اللازمة لإدارة الربط الشبكي في الجهات الحكومية ذات العلاقة وتحديد مراحل وآليات وأزمنة الربط الشبكي بين الجهات وتفعيل دور إدارات النظم والمعلومات والجهات ذات العلاقة، و تحديث تشريعات وقوانين كافة الجهات المعنية بما يتوائم مع متطلبات مشروع الربط الشبكي وكذا الاسراع في تعزيز مستوى التنسيق مع الجهات ذات العلاقة بشكل أكبر لوضع وتنفيذ الحلول والمقترحات التي تساهم في دعم عملية تبادل البيانات و المعلومات بشكل سريع وبدون أخطا.
 
حظيت الورشة بمشاركة اكثر من 50 شخص من ممثلي الوزرات والشركات ذات العلاقة .