في تدشن مشروع التوعية الاستهلاكية وكيل وزارة الصناعة: المسئولية الاجتماعية تتطلب وقوف جميع الوسائل الإعلامية في نشر الوعي لحماية المستهلك

 دعا وكيل وزارة الصناعة والتجارة عبدالاله شيبان، وسائل الإعلام المختلفة التنسيق والتعاون في بث برنامج التوعوية الرمضاني المعد من قبل الجمعية اليمنية لحماية المستهلك من منطلق المسؤولية الاجتماعية لما لها ارتباط وثيق بحماية المستهلك.

 وقال شيبان في تدشين الجمعية اليمنية لحماية المستهلك (البرنامج التوعوي خلال شهر رمضان المبارك): اليوم نقطة تضاف إلى جمعية حماية المستهلك برئاسة الأستاذ فضل مقبل منصور المنجز الجديد في تدشين التوعية في شهر رمضان المبارك لغرض الوصول لما يحقق التوعية في المجتمع لتجنيبه كافة الأمراض في ظل أوضاع صعبة ناتجة عن العدوان وانتشار الأمراض ونحتاج إلى تكاملية جميع الجهات.


 وفي التدشين الذي حضي برعاية وزير الصناعة والتجارة عبده محمد بشر أشاد وكيل قطاع خدمات الأعمال بدور الجمعية الحاضر بقوة داعياً الجهات الرسمية للقيام بمهامها في التنسيق مع الجمعية لتحقيق حماية المستهلك كي لا تنسى هذه الأدوار في جميع الاتجاهات.


 داعيا الوسائل الإعلامية لنشر التوعية برغبة ذاتية بحيث يتم نشر المقاطع التوعوية بشكل مستمر وفي أوقات مختلفة لغرض هذه الرسائل التثقيفية سواء أكانت مقروؤة أو مسموعة أو مكتوبة والمساهمة الفاعلة في هذا الاتجاه 


 داعياً الوزارات ذات العلاقة منها وزارة الصناعة والتجارة ووزارة الإعلام الذي يقع عليها الدور الكبير والأجهزة الإعلامية بمختلف تنوعها في هذه الفترة مع الأسف التكاملية والتنسيق مع الإخوة في الجمعية يكاد يكون ضعيف إن لم يكن مفقود من بعض وسائل الإعلام ويعود السبب إلى أننا نتعامل بشكل تجاري فبقدر ما يتم دفعه بقدر ما يتم العرض سواء لما يخص المسؤولية الاجتماعية في حماية المستهلك أو ما يخص التوعية بشكل عام.


 من جانبه اوضح رئيس جمعية حماية المستهلك الاستاذ فضل مقبل منصور في تصريح صحفي": ان المشروع هو تعزيز ورفع مستوى الوعي لدى المستهلك ويهدف الى نشر الوعي بين عموم المستهلكين وتعريفهم بالعادات الاستهلاكية السليمة لتخفيف المخاطر و الاثار السلبية التي يتعرضوا لها خلال شهر رمضان المبارك نتيجة العادات الاستهلاكية الشائعة الخاطئة وعدم ادراك مخاطرها واثارها على المدى القريب و البعيد ، وكذلك اعلام المستهلكين بما يقوم به بعض التجار بالترويج لمنتجات منتهية الصلاحية و مغشوشة و غير صالحة للاستخدام الادمي قبل و خلال رمضان مستغلين حاجة الناس و اقبالهم على شراء متطلبات شهر رمضان . 


حضر التدشين مدير عام الهيئه اليمنيه  للمواصفات والمقاييس الاستاذ محمد يحيى عبدالكريم ووكيل امانة العاصمة عايض الشميري ووكيل وزارة الزراعة محمد الحميري ومدير مكتب الصناعة بالأمانة خالد الخولاني والقائم باعمال رئيس مجلس ادارة الاسمنت قاسم الوادعي ورئيس المرصد الاقتصادي الدكتور يحيى المتوكل وعدد من الشخصيات الاجتماعيه والاعلاميه .