اجتماع بوزارة الصناعة يناقش أضرار الأكياس البلاستيكية

صنعاء 13 نوفمبر 2019م

ناقش اجتماع عقد اليوم بصنعاء برئاسة وزير الصناعة والتجارة عبد الوهاب الدرة، سبل معالجة ظاهرة انتشار الأكياس البلاستيكية وأضرارها على المجتمع وآليات التخفيف من استخدامها والاتجاه إلى البدائل الصديقة للبيئة.

وبحث الاجتماع، إمكانية تنفيذ حملة تشترك فيها كافة الأجهزة المعنية الرسمية ومنظمات المجتمع المدني بهدف التوعية بأضرار ومخاطر استخدامات الأكياس البلاستيكية على البيئة والمجتمع .

وأقر الاجتماع وضع خطة للقيام بحملة متكاملة لتوعية المواطنين باستخدام البدائل الآمنة وضبط المخالفين للمواصفات والمقاييس في عملية الاستيراد والتصنيع لهذه المواد .  

 وشدد وزير الصناعة والتجارة على ضرورة تضافر جهود الجميع فيما يتعلق بحماية البيئة ووقف الأضرار الناتجة عن استخدام الأكياس البلاستيكية سواء على الإنسان أو البيئة.

 وأكد أن الوزارة ستتخذ الإجراءات القانونية اللازمة لحماية المواطنين والبيئة وإلزام المصنعين لهذه المواد بالمواصفات المطلوبة الصادرة عن الهيئة اليمنية للمواصفات والمقاييس وضبط الجودة .

وأشار وزير الصناعة إلى حرص الوزارة على تنفيذ مهامها المنوطة بها بالتعاون مع السلطات المحلية في أمانة العاصمة والمحافظات وبما من شأنه حماية البيئة والحفاظ عليها، لافتاً إلى ضرورة التعاون بين كافة الجهات لإغلاق معامل تصنيع الأكياس البلاستيكية التي تعمل بدون تراخيص. وتطرق إلى أهمية تفعيل دور وسائل الإعلام وخطباء المساجد لنشر الوعي المجتمعي بمخاطر استخدامات الأكياس البلاستيكية والاتجاه لاستخدام البدائل الآمنة للمواطنين والبيئة.

فيما استعرض مدير عام النظافة بأمانة العاصمة جمال جحيش ومدير مركز التوعية البيئية شرف الحمزي، البرامج والأنشطة والحملات التي يتم تنفيذها لرفع مخلفات الأكياس البلاستيكية وكذلك الإجراءات والحلول الممكنة للتخفيف من استخدامها وتطبيق قرار مجلس الوزراء للحد من انتشار الأكياس البلاستيكية ‏لتجنب أي كوارث بيئية.

وأشارا إلى أهمية التعاون من قبل وزارة الصناعة والتجارة وهيئة المواصفات والمقاييس في متابعة التجار والمصنعين للالتزام بالمواصفات القياسية المعتمدة والمطلوبة وإضافة المادة التي تقوم بتحليل المواد البلاستيكية لتقليل المخاطر من استخداماتها.

صادر : الاداره العامه للعلاقات العامه والاعلام