رئيس مجلس النواب يفتتح قسم الأطفال بالمؤسسة الوطنية لمكافحة السرطان

صنعاء 15 يناير 2020م 
 أفتتح رئيس مجلس النواب الأخ يحيى على الراعي اليوم بالمؤسسة الوطنية لمكافحة السرطان بصنعاء قسم الأطفال بإدارة الرعاية الاجتماعية.
وخلال الافتتاح استمع رئيس مجلس النواب ومعه نائب رئيس الوزراء لشؤون الدفاع والأمن الفريق جلال الرويشان ووزراء الصناعة عبد الوهاب الدرة والتخطيط عبد العزيز الكميم والشؤون الاجتماعية سالم عبيد بن ضبيع، إلى شرح عن طبيعة عمل المؤسسة وأهدافها، والخدمات التي تقدمها.
كما استمع إلى إيضاح عن الجهود المبذولة لمكافحة السرطان خاصة ما يتعلق بإنشاء الوحدات والمراكز المتخصصة لعلاج السرطان في مختلف المحافظات.
وطاف رئيس مجلس النواب ونائب رئيس الوزراء والوزراء بأقسام  دار الحياة التابع للمؤسسة.. مشيد بمستوى أداء المؤسسة وما تمتلكه من أجهزة طبية حديثة تساعد في الكشف المبكر عن مرض السرطان.
وأكد رئيس مجلس النواب على أهمية مضاعفة الجهود للتوعية الصحية للوقاية من مسببات المرض ورفع مستوى الوعي الصحي في أوساط المجتمع.
وثمن جهود رجال الأعمال "مجلس الأمناء" الداعمين للمؤسسة والكادر الطبي وحرصهم على استمرار تقديم خدماتها خاصة في هذه الظروف الصعبة التي تمر بها البلاد في ظل استمرار العدوان والحصار.
واعتبر رئيس مجلس النواب خدمات المؤسسة خطوة متقدمة في مجال مكافحة السرطان .. معبرا عن الشكر للقائمين على المؤسسة وأعضاء مجلس الأمناء  والكادر الطبي على الجهود التي يبذلونها في هذا الخصوص.
ولفت إلى أن الأسلحة المحرمة دولياً التي يستخدمها تحالف العدوان، أحد أسباب انتشار الأمراض ومنها زيادة أمراض السرطان.. مطالبا المجتمع الدولي الضغط لإيقاف العدوان ورفع الحصار.
وحث حكومة الإنقاذ الوطني والجهات ذات العلاقة على تقديم كافة أوجه الدعم وتوفير احتياجات مؤسسة السرطان وفروعها في المحافظات بالتعاون مع القطاع الخاص.
فيما أشارت قيادة المؤسسة إلى أهمية دعم مجلس النواب لجهودها .. لافتين إلى أن المؤسسة تقدم خدماتها المجانية لـ 15ألف مريضاً بالسرطان سنويا من مختلف المحافظات.
وفي ختام الزيارة قدم رئيس مجلس النواب هدايا للأطفال المصابين بالسرطان.
كان في استقبال رئيس مجلس النواب اعضاء مجلس الأمناء بالمؤسسة إبراهيم محمد الكبوس ومحمد صلاح ومحمد الانسي ومحمد شارب ومدير عام المؤسسة الوطنية لمكافحة السرطان توفيق عبد الحبيب الخلي.